هنادي زرقة- مقاطع من ديوانها الجديد
تصنيف التدوينة: 

عثرات

لم تتعلم أبداً
كلما أحبت رجلاً
تعثرت
/
لن تتعلم أبداً
كلما تعثرت
أحبت رجلاً



شموع وبراكين

أنت تشعل لها الشموع
وهي تطفئ لك البراكين


غياب

لغيرك
سيقطفون البنفسج في غيابي


مكان للفوضى

الرجل الذي ينتظرني
ترك لي رسالة:
أنا أرتب
تعالي
أعيدي الفوضى
إلى مكانها


أحلام مسروقة

صغيرة
نامت على وسادتي
حلمت أحلامي.
صباحاً
رسمت نوافذ مفتوحة
نسيت أن ترسم البيت



عارية إلا من شهوتي

لم أعرف هشاشة الوقت
إلا حين غادرت.
كانت الأيام تتكسر بين أضلاعي
تحت خطاك الصلبة,
دمك يعوي في شوارع ذاكرتي,
أحرقتُ المدينة
خلتُ أنني أحرق المدى,
فهلاّ جلست قربي
هلاّ قبلتني..
رائحة النبيذ في أجنحة الحمام المحلق فوق الجرح
تغويني..
أي غياب أزدريه؟!
كالمحموم
أخبط على باب شهوتي
وأنت تسحب الأفق خلفك
وتتركني عارية
إلا من شهوتي

إضافة تعليق جديد