اساطير متنوعة

الأسطورة الأغريقية ( الإلياذة لهوميروس( :

ان الإله ( زيوس ) وإله البحر ( بوزيدون ) تعاركا من اجل الفوز بالإلهة الفاتنة ثيتس !ولكن أتتهم نبؤة تقول انه سيولد لها من الذي ستتزوجه ولدا ًسكون اعظم من ابيه شأناً واعز مكانة !
وبما ان النفس مجبولة على الغيره فقد نهشت قلبيهما الغيره من هذا الولد الذي لم يولد بعد!
آثرا نفسيهما على ولد سيفوقهما مكانة !وكان ان صرفا النظر عن الفوز بقلب الإلهة (ثيتس)بالنظر لبعض حال الآباء تجاة ابنائهم الذكور نرى نوعا من تلك الغيرة اليس كذلك ؟تمضي الأسطوره في فصولها لتقول لنا :
ان (ثيتس) تقترن كارهة برجل من البشر هو ( ببليوس)
لأن أي ألهة لا يتحمل ان يزاحمه احد على مكانته... نتوغل في الأسطورة قليلا لنبتهج ونحن نرى نتاج هذا الزوج المختلط بين الألهة (ثيتوس )وبعلها البشري النبيل ببيلوس !
انجبت( ثيتوس )الجميله ابنها الجميل( آخيل )!كان (آخيل) اغريقيا وسيما بارع الحسن شديد الفتنه تبارت في هواه كلا من الألهة هيرا والألهة اثينا !وبما انه كان اغريقيا اصيلا كان يعرف فنون الحب و يميل إليه و لكنه يرفض ان يسلم قلبه لإمرأة و يرى أن الرجولة لا تكتمل للفتى إذا هو استهوته عيون الفاتنات أو بكت عيناه من فرط الصبابة !! حقيقة الأمر انه كان فتى ذو شكيمة قوية جلبت له امه شيرون ليعلمه الحرب و (فونكس ) ليعلمه البلاغة فأدرك من الفنين نصيب وافر.و عندما خيرته أمه بين أن ينعم بحياة الهدوء و الرغدأو حياة المجد و الفخر صاح بل المجد يااماه !
نشأ (آخيل) فارسا مغوارا وبما انه وحيد أمه فقد خافت عليه من اهوال الحرب وان ينجرف اليها ومن ثم تفقده !وعندما علقت الحرب بين الأغريق والطرواديين ابعدته امه الى( سيروس )وخبأته بين فتيات ملك (نيكوميد) الفاتنات !كان الإغريق بحاجة الى بطل ملهم وكانوا مؤمنين بنبؤة العرافة !
بحثوا في كل مكان عنه الى ان وجده ( عوليسس) هناك بين الفتيات الجميلات و قد يكاد يفوقهن حسناً !
احتار به (عوليسس) وكيف له ان يكشفه ففكر في حيلة بأن يرمي بمجموعة من الجواهر وسيف بين الجميع وينتظر من سيختار ماذا ؟ومن بين الفتيات التي تسابقن على الجواهر امتدت يد الفارس الوسيم (آخيل) الى السيف وانتشله !فعرفه (عوليسس) واصطحبه الى حرب طروادة لأسترجاع الجميلة (هيلين) زوجة الملك الإغريقي (مينلاوس ) والتي اختطفها الشقي (باريس )!
تقول الاسطوره ان ام اخيل( ثيتوس) نشدت له الخلود حين ولادته فأمرتها الألهة ان تغمره في بحيرة الخلود !امسكت به من كعبه وغمرت جسدة الصغير في الماء ابتل الجسد كله ماعدا كعبه !
تخبرنا الأسطورة أيضاً ا ان الكعب كان نقطة ضعف ( آخيل) وانه لن يموت الا اذا سددت له طعنة او صوب له سهم في كعبه وقد كان !
انتهت حياة هذا الفارس الخالد بسهم وجه الى كعبه فمات بعد حياة طويلة خاض فيها حروبا واجه فيها الموت مئات المرات وفر الموت من وجهه مولولاً!
تعرف (نقطة الضعف ) في علم النفس بكعب آخيل !

************
الشخصية الاسطورية ادونيس
ادونيس :
هو شاب وسيم في الاساطير الاغريقية و قد جذب جماله اله الحب فينوس( افروديت ) وو فقا للاسطورة حذرته فينوس من اخطار الصيد الا ان ادونيس لم يابه لنصيحة فينوس فقتل بواسطة خنزير بري او قتله هفتيس زوج فينوس الغيور تنكرا في صورة خنزير بري وعند موته نبتت شقائق النعمان اما من دم ادونيس او من دموع فينوس و وفقا لرواية اخرى وضعت فينوس ادونيس الرضيع في صندوق واعطته لبيرسفونية ملكة العالم السفلي فافتتنت برسفونية بالشاب و ارادت ان تحتفظ به لنفسها و لتسوية النزاع بين بيرسفونية و فينوس حكم زيوس بأن يقضي ادونيس نصف العام مع فينوس والنصف الأخر مع بيرسفونية وعندما كان ادونيس يمكث مع فينوس على سطح الأرض تزهر وتترعرع النباتات والمحاصيل وأثناء مكوثه في العالم السفلي كانت النباتات تذوي وتذبل
وقد استخدم الإغريق تلك الأسطورة في توضيح الفصول الأربعة .
************
اسطورة اوديب

يعني اسم أوديب باللغة اليونانية ( صاحب الأقدام المتورمة ) وملخص هذه الأسطورة بأن العراف قال لملك طيبة آنذاك بأنه سيقُتل بيد ابنه ، وفي ذلك الوقت كانت زوجته ( جوكاستا ) حاملا فلما ولدت اوديب أمر الملك بان تدق مسامير في أقدام الوليد ويرمى فوق الجبل ولهذا السبب جاء اسمه أوديب . وهكذا دقت المسامير ورمي فوق الجبل فوجد الرعاة ذلك الطفل على تلك الحالة فأخذوه إلى ملك ( كورنثيا ) الذي تولى تربيته كما يُربى الأمراء ، ولما كبر أوديب أراد أن يعرف موطنه ومولده ولكن العراف لم ينصحه بذلك أي العودة إلى بلاده وقال له أن هناك خطر ينتظرك وستقتل أباك وتتزوج أمك ولم يأبه اوديب بذلك وقرر أن يغادر كورنثيا ويذهب إلى طيبه موطنه الأصلي ، وفي الطريق صادف رجلا تشاجر معه واشتدت المشاجرة حتى قتله ، ولكنه لم يعرف أنه قتل أباه . ذهب أوديب إلى طيبة وفي ذلك الوقت كان ( السفينكس ) ذلك الحيوان الذي له راس امرأة وجسم أسد وجناحا طائر يقسو على أهالي طيبة ويعذبهم اشد العذاب . وإن الآلهة أرسلت ( السفينكس ) إلى طيبة ليسال الناس الغاز ومن لم يحل تلك الألغاز يقتله . دفع هذ ا الوضع ( كربون ) خليفة الملك ( لايوس ) أن يعلن للناس بأن كل من يخلّص البلد من محنتها التي يسببها لها هذا المخلوق الشرير سيتولى العرش ويتزوج أرملة الملك (لييوس ) الملكة الجميلة (جوكاستا) ، وعندما دخل اوديب المدينة قابله ( السفينكس ) و ألقى عليه ذلك اللغز الذي يتضمن : ( ما هو الحيوان الذي يمشي على أربعة صباحا ، وعلى اثنين ظهرا ، وعلى ثلاثة مساءا ؟ ) أجاب ادويب على هذا السؤال وذلك بقوله انه الإنسان ، أي عندما يكون طفلا يحبو على أربعة وعندما يكبر يمشي على اثنين ، وعندما يشيخ يستعين بالعصا أي انه يمشي على ثلاثة .
هناك روايتين إحداهما تقول عندما سمع سيفينكس هذا الجواب انتحر ، وأخرى تقول إن اوديب قتله . ونتيجة لذلك صار ملكا على طيبة وتزوج الملكة دون أن يعرف بأنها أمه وأنجب منها أربعة أطفال ، عندها جاء العراف وابلغه بالحقيقة المرة فعندما عرفت زوجته التي هي أمه الحقيقة شنقت نفسها ، أما اوديب فقد فقع عينيه وغادر طيبة مع ابنته التي ولدتها أمه وهام ليعيش بقية حياته في البؤس

*************

اسطورة إيزيس : Isis
--------------------------. ربة القمر لدى قدماء المصريين .
وكان يرمز لها بإمرأة على حاجب جبين قرص القمر . عبدها المصريون القدماء والبطالمة والرومان . وكان لها معابدها في عدة بلدان رومانية , .حيث كانت تعتبر أم الطبيعة وأصل الزمن . إشتهرت إيزيس بأسطورة أوزوريس . وشخصت في تماثيل وهي حاملة إبنها حورس . وفوق رأسها قرنان بينهما قرص القمر . وهذه الصورة إستوحاها المسيحيون في تماثيل وصور السيدة العذراء عليها السلام وهي حاملة إبنها المسيح عليه السلام . وفوق رأسها هالة من النور .

**************
اسطورة عشتار
أشتار :Ashtar ,Ishtar أو إشتار أو عشتار أو عشروت,
إلهة الحب والحرب عند البابليين
, وكلمة عشتار بالعبرية معناها نجمة الصباح . و أقام لها الملك سليمان معبدا شرق أورشليم (القدس). وكان يرمز لها بالأسد . ومعبدها الرئيسي كان في نينوى عاصمة بابل . وكان السومريون يطلقون عليها عناة والعرب يسمونها عثتر والإغريق يسمونها أفروديت.

***********

قصة اوزريس و ايزيس
ان اوزريس كان ملكا ( و المقصود ملاكاً ) طيبا خبيرا علم المصريين طرق الزراعة والري وكانت تساعده في اجتذاب قلوب الناس زوجنه ايزيس غير ان اخاه ست ( ستاً بالتنوين ) الذي ولاه ابوه ارض الصحاري القاحلة حقد على اخيه ودبر خديعة ضده ... وفي وليمة اقامها على ارض جزيرة فيله نفذ ست مؤامرة على اوزريس حيث صنع صندوقا خشبيا من الذهب بحجم ومقاسات اخيه واعلن انه يهديه لمن يتسع له ، وحين جرب اعوانه المتآمرين معه الدخول الى الصندوق واظهروا فشلهم اقنع ست اخاه بان يجرب ولم يكد اوزريس يستلقي في الصندوق حتى اسرع ست وامر رجاله باغلاق غطائه والقائه في النيل . وتقاذفته امواج النهر حتى بلغ مصب رشيد ثم تناقلته امواج البحر حتى بلغ شواطيء بيبلوس في لبنان حيث كان قد توفي خنقا داخل الصندوق . وجدت ايزيس بالبحث عن زوجها بما كان لديها من العلوم والسحر ... وعندما عادت الى مصر اختفت ومعها جثمان زوجها اوزريس في جزيرة فيله خوفا عليه من اخيه ست . لكن الاخ الشرير تمكن من الوصول الى جسد اوزريس وانتهز فرصة غياب ايزيس في النهار وقطع الجثة الى ستة عشر جزءا ونثرها في كل مقاطعات مصر . وعادت ايزيس تواصل البحث حتى استطاعت ان تجمع الاجزاء جميعا ما عدا جزء واحد هو قدم اوزريس اليمنى التي كانت قد استقرت في جزيرة بيجة المقابلة لجزيرة فيله وكانت المياه تنساب من بين اصابعها محملة بالخصب والطمي لتنمو ربوع مصر بالخير من فيضان النهر

**********

ملحمة الخليقة البابلية

تتحدث ملحمة الخليقة البابلية حسب راي المؤرخين عن صراع بين الالهة ، ينتهي الى انتصار الاله مردوك عليها جميعا .
ان شخصيات هذه الملحمة تحمل معنى مختلف في اللغة العربية حيث تصبح ( المادة ) التي تكونت منها النجوم و المجرات و المجموعات الشمسية ، وصولا الى تكون الذرة و النواة و الالكترونات .
تبدا الاسطورة بشخصيتين هما ( تيامات ) و ( ابسو ) اللذان كانا وحدهما قبل ان يكون للسماوات و الارض اسم بعد .
ان تيامات هي ( طامة ) التي تعني القشرة الخارجية للكون .
أما ابسو فهو ( حبسو ) مادة الكون الحبيسة داخل ( طامة )
بعد ذلك ينشب صراع بين هاتان المادتان فيتكون منهم
لحمو لحامو ( المادة الملتحمة قبل ان تتحول الى مواد اخرى )
ينشأ ( ايا ) الذي معناه ( حيا - الحياة )
ثم يبرز ( انو ) الذي هو ( النوا - مفردها نواة ) و الذي نسميه البروتون .
ثم تظهر في الملحمة انوناكي ( انوا - نقي - النواة النقية ) او ما نسميه النيوترون .
أما ايكيكي ( ايجيجي - الاجيج ) او ( الحجيج ) او ما نسميه الالكترون ، فتظهر في الملحمة لتمثل دورها في التكوين .
ثم ينبثق مردوك ( مرجًُ - المرج ) الحقل الكهرو - مغناطيسي الذي يخترق ( طامة ) و يشقها الى نصفين ثم يقوم ( مردوك - مرج ) ويحدد لكل من هذه المواد اماكن تواجدها و مساراتها فتتشكل النجوم و الكواكب و المجرات

.
هذه الاسطورة انما تشكل اهم المكتشفات الاثرية في التاريخ التي تتحدث بلغة عربية قديمة عن بداية تشكل الكون لذلك اطلق عليها كاتبها اسم - ملحمة الخليقة .

***************

اسطورة العنقاء
------------------

اسطورة فريدة ورائعة عن هذا الطير الأسطوري ..التي تعد افضل اساطير العالم بحق فأن العالم لم يجتمع على اسطورة مثل ما أجتمع على الفينيكس وأليكم بعض القصص حوله

الفينكس ( العنقاء ) طائر أسطوري في اللغة اليونانية , و علم الأساطير المصري, و قيل أنة عاش في بلاد العرب.
فطبقاً للأسطورة : فقد كان الفينكس طائر و مخلوق رائع و نبيل, عاش ل 500 إلى 1000 سنة.
عندما أحس باالموت بنى محرقة جنائزية و غنى مرة واحدة في حياته بشكل رائع كما لم يغنى أحد مثلة من قبل على هذة الأرض.
هذة الأغنية الرائعة سمعت في كل ارجاء الأرض و جعلت العالم يهدأ بأكمله للأستماع .والآلهة تبتسم
و عندما بدأت أغنيتة باالأضمحلال شيئاً فشيئاً, كان جسد الفينكس بدأ يتبدد بمحرقته . وجوده المؤلم و برائته كان ثمن تلك الأغنية التودعية الرائعة.
وقف العالم والالهة منتظراً و آملاً بأنه عندما يبرد الرماد سيرتفع جسد هذا الطائر الأسطوري من رماد محرقته و يتجدد لبدء دورة جديدة من الحياة.
فمنذ ذلك الحين أصبح الفينكس رمزاً للخلود و الأنبعاث و التحولات الروحية.

تعد اسطورة الفينيكس من الأساطير المرتبطة بكثير من الحضارات القديمة . فقد نسب اصل اسطورة الفينيكس الى المصريين لأن حضارتهم مرتبطة بفكرة الأبدية .

فكلمة فينيكس يونانية اطلقت على طائر خرافي كان يقدم كقربان الى سيد الشمس (رع) في الحضارة المصرية القديمة . فهذا الطائر كان شبية بالنسر الرائع المظهر يكسوة ريشا ذهبياً محمراً جعله يبدو مغطى بهالة من اللهب . فقد صور في بعض الصور مغطى بلهب بدلا من الريش .

كان طائر الفينكس متواجدا في المناطق العربية وفقا للأساطير فقد عاش طائر الفنيكس 500 سنة وفي نهاية دورة حياتة بنيما كان يحتضر بنى عشا على نار حتى اتلفه اللهب فبعد موته ولد فينكس اخر في رماد الأول

فكان فينيكس رمزاً للموت والحياة

اسطورة فينيكس حول العالم

في مصر :كان يسمى (The Benuu ) وكان يقال انه ظاهرة حية او Osiris و ال Osiris في الأساطير المصرية يطلق على اله وملك الموت

في امريكا :يمثل فينيكس طائر الرعد وهو طائر روحي قوي

في الصين : يطلق عليه Feng- Huang طائر يرمز الى الأتحاد و الـYin و Yang هما رمزي السلام والتنافر

في اليونان : كتب الشاعرالأغريقي هيرودتس في أحدى كتاباته عن اسطورة الفينيكس بأن طائر الفينيكس يأتي كل 500 سنة لكي يفتش عن جسد سلفه فبعد ان يضع بيضته يطرح الفينيكس جسد سلفه بداخلها ومن ثم يأخذها الى معبد الشمس في مصر

وفي نهاية القرن الرابع كتبت بعض الأشعار عن طائر مخلد قادر على العودة الى الحياة من الرماد --- وهو الفينيكس

الفينيكس في الفلك :

يطلق على كوكب من الناحية الجنوبية للأرض وقرب (توكانا وسكلبتور ) وهذا الكوكب يعرف عالميا كطير . فالفينيكس يعتبر تجمع كثيف للنجوم الغير مكتشفه .....