جبلة

منارات

حينما تركت ذلك البحر، تقدمت موجة بين الجميع، كانت رشيقة خفيفة رغم صرخات
الأخريات اللواتي كن يمسكن بها من فستانها الطافي، تعلقت بذراعي ومضت بصحبتي