تشجيع للعودة

غبت هذا الصيف خارج القطر .لتغيير الجو ,وتجديد النشاط, ومعاودة الاشتياق للوطن ,واستهلكت رحلتي شهري تموز وآب وبضع من أيلول.
البارحة صدرت فاتورة الكهرباء للدورة الرابعة(تموز وآب),تلقيتها وأنا منشرح الصدر اذ من البديهي ألا تحوي سوى رسم الاشتراك كوني كنت خارج القطر وبيتي مقفل ولا أحد يملك المفتاح سواي ,ولم يسرق والحمد لله في غيابي,واذ أفاجأبرقم قريب على أرقام الاستهلاك الشتوي لمنزلي ,ففهمت الرسالة جيدا تشجيع للعودة والا فواتير مضاعفة.