زياديات(1)

حوار إفتراضي في بيت السيّدة «google»

وبنتها «Media»

google ــــ (تنادي بنتها من الصالون) Media!.... (أعلى) Media!
Media ـــ نعم شو بدّك (من الغرفة الداخلية).
google ــــ تعالي لـHome! على الـ Homepage (ثواني وتأتي Media مهرولةً)... شو بدِّك؟
google ــــ خيّك وين؟
Media ــــ yahoo! (وتدلّ بإصبعها)
yahoo ــــ شو بـ lb.com وبصحابو!!!
google ــــ ولا كلمة... submit!
Media ــــ u and me... wait
google ــــ USB

■ ■ ■


إنّو «البرستو» (Presto) ما معقولة «البرستو»... إصحَكْ بسّ تصفّر تفكّرها خلصِت الطبخة، ما تنسى تحطّلها عراسها فوطة ناشفة. يعني تجويها معليش... تبلّلها يعني، تبلّلها راسها، وكل شي ولا تلقط هيدي الكلّة بس تبلّش تبرم، لأنو معقولة تفقع فيك! يلعن إختها بتحسّ بدّو يطلبها من أهلها الواحد!

 

(واحد بمكتب محاماة أو عيادة أو بمحلّ للألبسة شاف موظّفة عجبتو، وبدّو يتحركش فيها ومش عارف كيف، فجأةً بيسألها)

هو: دموازيل، بيعجبك المطرب راغب علامة؟
هي (بعد صمت صغير وابتسامة): بيعجبني إي، لي في شي؟ (بتهذيب ووضع حدّ).
هو: لا أبداً بس لأنّو أنا مثلاً ما بيعجبني و... و... هيك حبّيت أعرف رأيك.
هي: ماشي (تمتمة) ولا يهمّك (صمت).
هو: عفواً بس بتعتقدي إنّو ممكن عالعِشْرَة ممكن تحبّبيني فيه برأيك؟
هي: عفواً ما فهمت كيف (قاطعها).
هو: أنا بيتهيّألي معقول كتير صير إعْبَدو إذا صرنا نشوف بعض أكتر...

■ ■ ■


(تحقيق في مخفر ثكنة الحلو مع والد الموقوف)
الوالد: ما كلّن لابسين نفس الـ T-Shirt تبع غيفارا، ليه خبصتو السيارة لإلو هوّي، ليش إبني شو عمل شي غلط؟
المحقّق: لأنّو إبنك مش حابب الـ T-Shirt، حابِبْلي غيفارا!!! منين لوين ما «بيتعاطى» سياسة؟ حشيش وكذا مذا... يلله ضهّرو الوالد لبرّا.

 

(الأخبار)

إضافة تعليق جديد